† منتدي الشهيد العظيم مارجرجس المرماح بني سويف †
اهلا بيك زائرنا العزيز نورت منتدي حبيبك مارجرجس انت لم تسجل بعد يسعدنا ان تسجل ونتمني لكم قضاء وقت ممتع
ادارة المنتدي ترحب بكم
فريق عمل مارجرجس
صلوا من أجل الخدمة

† منتدي الشهيد العظيم مارجرجس المرماح بني سويف †

† منتدي مسيحي † ترانيم † عظات † أفلام ديني † كليبات دينية †مناقشات † شنوديات †قبطي †صور دينية †
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الاخبار
الساعة الآن



أنت الزائر رقم
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:34 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:33 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:33 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:32 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:31 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:30 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:28 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:28 pm من طرف علاج نفسيي

» علاج نفسى مجانى عبر الأنترنت للإكتئاب و اضطراب ما بعد الصدمه...
طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالأحد مايو 17, 2015 3:28 pm من طرف علاج نفسيي

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت
هل التكنولوجيا الحديثة مفيدة للكنيسة ؟
1 نعم
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcap76%طقس تقدمة الحمل I_vote_lcap
 76% [ 176 ]
2 لا
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcap10%طقس تقدمة الحمل I_vote_lcap
 10% [ 24 ]
3 احتمال
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcap4%طقس تقدمة الحمل I_vote_lcap
 4% [ 9 ]
4 بعض الشئ
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcap10%طقس تقدمة الحمل I_vote_lcap
 10% [ 23 ]
مجموع عدد الأصوات : 232
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
سوسو ابسخيرون
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
sameh_kamel14
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
sallymessiha
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
e commerce
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
Mena Nabeh
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
بنت راعى الخراف
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
علاج نفسيي
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
yousry zaki
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
nabil
طقس تقدمة الحمل I_vote_rcapطقس تقدمة الحمل I_voting_barطقس تقدمة الحمل I_vote_lcap 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدي كنيسة الشهيد العظيم مارجرجس بالمرماح ببني سويف على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط † منتدي الشهيد العظيم مارجرجس المرماح بني سويف † على موقع حفض الصفحات
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 243 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو هاني نبيل فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1086 مساهمة في هذا المنتدى في 695 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 72 بتاريخ الجمعة يناير 06, 2012 8:04 am

شاطر
 

 طقس تقدمة الحمل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
makary



عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 30

طقس تقدمة الحمل Empty
مُساهمةموضوع: طقس تقدمة الحمل   طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالجمعة ديسمبر 17, 2010 3:02 pm


تقدمة : كلمة لها معنى لاهوتى ولها معنى روحى إيضاً ، فنحن نقدم ذبيحة لله والله يقدم ذبيحة عن الإنسان ، ويتلاقى الاثنان معاً فى طقس القداس . فنحن نقدم ذبيحة شكر ، والله يقدم ذبيحة خلاص .

ذبيحتنا هى تعبير عن الشكر ، فنحن نأخذ من ثمر الأرض ( الحنطة ، الخمر ) ونقدمهم ذبيحة على المذبح ، وكأننا نقول " من يدك أعطيناك " ونحن نعبر عن ذلك فى أوشية القرابين إذ نقول " نقدم قرابينك من الذى لك " فهى عطاياك يارب ونحن نقدمها لك . لذلك استخدمت الكنيسة تعبير تقدمة ، وهو لفظ يونانى ( إبروسفورا ) ومنه إبروسفارين .. الفعل من إبروسفورا ومعناه قدموا .

والشماس يقول إبروسفارين ... إبروسفارين أى قدموا قدموا ، وذلك لأنه فى الكنيسة الولى ( القرون الأولى ) ، كان كل من يأتى إلى الكنيسة ، يأتى ومعه تقدمته ويقدمها حينما يقول الشماس إبروسفارين .. أى قدموا .. قدموا عطاياكم .

كان القمح والخمر يوضعان فى الهيكل ، والباقى فى مخزن الكنيسة للصرف على استخداماتها واحتياجات الفقراء . فكل من يصلى فى الكنيسة يجب أن يقدم تقدمة ( إبروسفورا ) .

ولكن التقدمة التى يجب تقديمها فعلاً هى القلب ، فتقدمة القرابين ترفع الذهن إلى أن القلب لابد أن يُقدم لله .

فنحن نقدم " إبروسفورا " ( التقدمة ) بطريقة " الأنافورا " ( الصعيدة المقدسة ) ، والصورة الحسية الخاصة بهذه التقدمة هى القربانة والأباركة ، أما الصورة القلبية العميقة ، المعنوية هى تقديم الحياة ، تقدمة حب لله .

فالكاهن يغسل يديه قبل تقديم القرابين ، وهو يقول أثناء غسيل يديه " أغسلنى كثيراً فأبيض أكثر من الثلج " ( مز 51: 7) " أغسل يدى بالنقاوة فأطوف بمذبحك يارب " ( مز 26 : 6) ، وكأنه يريد أن يقول إنه لا يستطيع أن يقدم تقدمة لله دون ان يكون طاهراً .

بالطبع ليس المقصود هو إغتسال الكاهن ، بقدر أن يكون الذهن نفسه منتبهاً أن هذه التقدمة يجب أن تقدم بطهارة القلب وطهارة اليد إيضاً ، فإذا كان القلب ملوث بالخطية تكون التقدمة مرفوضة أمام الله ، والكتاب يقول " ذبيحة الأشرار مكرهة أمام الرب " ( ام 15 : Cool فكم بالحرى إذا قدمت بغش .

وقانون الكنيسة قديماً كان يمنع قبول قرابين الهراطقة والأشرار ، ولكن لصعوبة التمييز الأن فهذا لا يحدث .. ولكن الله لا يقبل ذبيحة فيها غش .

تقدمة القرابين فى القداس تحمل هذه المعانى الجميلة ، فقبل تقديم ذبيحة الإفخارستيا نقدم قلباً مستعداً ، الكاهن يغسل يديه ويرتدى الكاهن والشمامسة الملابس البيضاء ( التونيه )

إشارة للنقاوة ، وهذه الملابس كانت تصنع قديماً من الكتان ، وهو القماش الذى يكفن به الموتى ، إشارة للموت عن العالم فلا يمكن تقديم الذبيحة لله إلا إذا كنا مغتسلين ، وقلوبنا طاهرة ونقية وبيضاء مثل التونية .

ومن ضمن الاستعدادات أيضاً فرش المذبح أى تهيئة المائدة الخاصة بالعريس السماوى كى تليق بالمسيح وبالرجوع إلى المعنى الروحى . كم يكون القلب الذى يقدم هذه الذبائح ، فالله لا تهمه اللفائف بقدر ما يهمه الإنسان نفسه .

كل هذا الطقس الجميل المرتبط بتقدمة الحمل يحرك القلب كى يكون مستعداً للصلاة والتناول فالكاهن يقول فى صلاة الاستعداد التى يصليها شراً .. " أيها الرب العارف قلب كل أحد ، القدوس المستريح فى قديسيه ، الذى بلا خطيه وحده ، القادر على مغفرة الخطايا ، أنت ياسيد تعلم أنى غير مستحق ولا مستعد ولا مستوجب لهذه الخدمة المقدسة التى لك ، وليس لى وجه أن أقترب وأفتح فمى أمام مجدك المقدس ، بل بكثرة رأفتك أغفر لى أنا الخاطئ ، وأمنحنى أن أجد نعمة ورحمة فى هذه الساعة ، وأرسل لى قوة من العلاء ، لكى أبتدئ وأهيئ وأكمل خدمتك المقدسة كما يرضيك ، كمسرة أبيك رائحة بخور على الأبد " .

نلاحظ هنا ان الكاهن يقدم توبة وقلباً مستعدا ، وإحساسا بعدم الاستحقاق والتذلل أمام الله ، كى ما يعطيه الله الأهلية والأحقية أن يخدم القداس ، فالكاهن قبل أن يقدم الحمل يجب أن يقدم قلبه .

الشعب كذلك فهو يقول أثناء التقدمة " يا رب أرحم " كل الشعب يقدمون قلوبهم بكلمة يا رب أرحم ...

والكاهن أثناء التقدمة ينتقى أفضل القربان المقدم ، وصانع القربان كذلك يكون حريصا جدا ودقيقاً أثناء عمل القربان ، لذلك حسن قلبك وأنت واقف أمام الله ، كن حريصاً ومستعداً ومهيأ القلب كى يختاره المسيح ذبيحة مقبولة ومرضية .

فلنتخيل أن الكاهن وهو ينتقى القربان لم يجد قربانة مناسبة ... ولنتخيل نفس الموقف مع قلوبنا ، لذلك فتقدمة الحمل درس لكل الشعب أن يكون مستعداً ومهيئاً ليكون مقبولاً أمام المسيح .

والقربانة التى تقدم هى نموذج للكنيسة فهى عبارة عن مجموعة كبيرة من حبات القمح ، وكل حبة تشير لكل إنسان مسيحى . فالكنيسة تجمعت معاً وكل واحد ممثل بحبة القمح ( الحنطة ) ، ثم تطحن وعملية الطحن هذه ترمز للألم الذى نجتازه فى الحياة الروحية الألم فى النسكيات والصلاة والوقوف أمام الله ، وكذلك الأضطهاد " طوبى لكم إذا طردوكم وعيروكم " ( مت 5: 11)

لذلك نلاحظ أن أقوى الكنائس هى التى جازت الألم والاضطهاد ، وهذا ليس غريباً ، لأنه إن كان رأس الكنيسة إلهاً مصلوباً ، فلابد أن يكون الجسد كذلك ، وإذا تنازلت عن ذلك فلن تكون كنيسة المسيح ، فلاصليب ملازم للكنيسة ، لذلك لابد أن تطحن حبات القمح وتصير دقيقاً ناعماً .

فبدون الطحن كل حبة مستقلة وغير متحدة بغيرها ، ولكن مع الطحن يصعب التمييز بينها ، فتتحول الكنيسة من أفراد متفرقين إلى جسد واحد .

ولكن الدقيق لم يصر بعد جسداً ( كيانا ) واحداً ، فما أسهل أن يتطاير متفرقاً ، لذلك يجمعه الماء الذى يرمز للروح القدس ، الماء يوحد الكنيسة ، فكما أن الروح واحد فهو يجعل الكنيسة واحدة ، فيصير الدقيق بذلك عجيناً ، وهنا لا يمكن التمييز ولا يمكن أن يتحول العجين إلى دقيق أو قمح مرة أخرى .

أى أن الكنيسة لا يمكن أن تنحل ، فلا توجد حبة قمح دخلت الطاحونة وتعود مرة أخرى إلى طبيعتها الأولى فطبيعة الكنيسة تبدأ ولا تنتهى ، تبدأ من الانعزالية إلى الاتحاد وتصير هذه هى طبيعة الكنيسة .

المنعزل لم يدخل بعد فى الألم والنسك والحياة الكنسية ، لذلك فهو فرح بذاته .

يخلط بعد ذلك العجين بالخميرة ، وهى ترمز للشر ، ففى العهد القديم كانوا يحتفلون بعيد الفطير وهو خبز بدون خميرة لأنها ترمز للشر وقد شرح معلمنا الرسول موضوع الفطير ..

لماذا إذا توضع فى القربان وهى رمز للشر ؟ ! " هوذا حمل الله الذى يحمل خطية العالم " ( يو1: 29)

فخطية العالم وضعت على الحمل كى يرفعها عنا .

وتوضع القربانة بعد ذلك فى النار ، ونتيجة النار تذبل الخطية وتموت فالعجين يكبر وينتفخ لأنه يختمر ، أما فى النار لا يحدث هذا ، فالنار تبطل فعل الخميرة ، فهى تموت لأنها كائن حى ( فطر )

المسيح حمل خطايانا بجسده وصعد بها إلى الصليب ، ليميت الخطية ، والقربانة فعلا فيها خميرة ولكنها خميرة ميتة ، الكنيسة فيها خطية ولكنها ميتة ، الكنيسة معصومة من الخطأ ولكن أعضائها يخطئون ، فلا يستطيع أحد أن يدعى أننا ونحن على الأرض معصومين من الخطأ .

والقربانة لا يوضع فيها ملح ، لأن المسيح قال " أنتم ملح الرض " فالكنيسة ملح العالم كله ولكن " إذا فسد الملح فبماذا يملح لا يصلح بعد لشئ إلا أن يطرح خارجاً ويداس من الناس " ( مت 5: 13)

ولا يدخل الهيكل إلا قربانة واحدة ويوضع الباقى خارج الهيكل ، سواء قبل القداس أو بعده فالقربانة التى دخلت الهيكل ترمز للمسيح ، والذى دخل الأقداس العليا هو المسيح فقط . لا توضع على المذبح غير قربانة واحدة هى المسيح ، فهى مختارة من عدة قرابين قدمت أمام الهيكل ، لذلك يوضع الباقى خارجاً ولا يدخل غير المسيح الحمل .

أما بالنسبة لعدد القربان المقدم فهو لابد أن يكون عدداً فردياً ، ومعظم الكتب تفسر ذلك على أن عدد ثلاثة يرمز للثالوث ، وعدد خمسة يرمز لذبائح العهد القديم والعدد سبعة يرمز لأسرار الكنيسة السبعة أو لذبائح العهد القديم مضافاً إليهم العصفورين ، ولكن ماذا عن التسعة والأحد عشر والثلاثة عشر و .... ؟

مع قبولنا لهذا التفسير ، ولكن ... إن كان الثلاثة يرمزون للثالوث ، فنحن ننتقى واحدة ، والقربانة ترمز للجسد فإذا كان للابن جسد فهل للآب والروح القدس جسداً ، ولكن الثلاثة رمزاً للثالوث فهو رمز ناحية العدد فقط .

كما أن الآب والابن والروح القدس ثلاثة أقانيم متمايزة ، وليست منفصلة ، والقربان منفصل .

كما أن ذلك قد يعنى أن عملية الصلب مثلاً كانت يمكن أن تأتى من نصيب الآب أو الروح القدس ، ولكن القرعة كانت من حظ الابن ، بينما المشورة الأزلية هى أن الابن خاص بالتجسد والفداء .

أيضا ذبائح العهد القديم ، سواء المحرقة أو التقدمة أو ذيحة السلامة أو ... فأيهم أخذناها لنضعها على المذبح ، فالمسيح مجموعة فيه كل هذه الذبائح .

كذلك الأسرار السبعة ما هى علاقتها بالقربانة ؟!! فهل نضع المعمودية مثلا على المذبح ؟!

نخلص من ذلك أن العدد الفردى يرمز للمسيح ، المسيح كفرد ، وما عداه فهم تلاميذه ، فالمسيح كان يرسلهم " أثنين أثنين " كما أن جسد بطرس مثل جسد إندراوس مثل جسد المسيح ، والذى يوضع على المذبح هو المسيح نفسه لماذا إذا لا نضع 13 قربانة دوماً ؟!!!

هذا شئ مرتبط بعدد الشعب ، فإذا زاد الشعب يزيد القربان اثنين فهو يوزع لقمة بركة على الشعب بعد نهاية القداس ، أما إذا كان الحاضرين قليلين فالعدد اثنين يكفى ..

وزيادة القربان الموزع على اثنين له معنى ، فهذا يعنى أن هناك من إفتقدوا الشعب والذين افتقدوهم هم الخدام ( الآباء الرسل ) ، ومكافأة لهولاء الخدام هى وضع قربانة بجوار المسيح كى يكون بركة لكل الشعب ، فكل خادم يتعب ويرهق نفسه فى الخدمة تمجده الكنيسة وتكرمه إذ تضعه بجوار المسيح فى صورة اثنين اثنين الذين أرسلهم المسيح . ولكن مهما زاد عدد القربان فهناك فى الوسط قربانة واحدة متميزة هى المسيح ، ولا يمكن أن يكون هناك أفضل منها ، فهو " معلن بين ربوة "

وبعد أن يختار الكاهن القربانة يرشمها بالأباركة ، ويرشم بعدها بقية القربان ولكنه يبدأ بالقربانة المختارة للحمل ويختم بها أيضا " أنا هو البداية والنهاية " ... " أنا هو اللف والياء " (رؤ1: Cool ويوضع بقية القربان خارج الهيكل ، فلم يدخل للأقداس العلياء إلا المسيح ، أما القديسين فهم فى الفردوس .

ويرشمها الكاهن بالأباركة على اعتبار أن الأباركة ستكون هى الدم " هذا الجسد لهذا الدم وهذا الدم لهذا الجسد " وبعد ذلك يمسح القربانة المختارة بالماء ، ويعتبرها البعض رمزاً للمعمودية ، وبالطبع فإن أى حركة طقسية لابد أن يكون لها معناها اللاهوتى والذى ينطبق على حياة المسيح لذلك قيل عنها إنها رمزاً للمعمودية ، أما الهدف فهو تنقية القربانة من الشوائب .

بعد ذلك يلفها الكاهن باللفافة ، وقيل أنها ترمز لتقميط الطفل يسوع ، أو تكفين المسيح ، ولكن أيهما أولاً؟!!

ذلك لا يهم لأن المسيح حاضر على المذبح بكل حياته فالصينية يمكن أن نعتبرها المزود لذلك ما يوضع فوق الصينية يسمى النجم ، أو يمكن اعتبارها القبر ، لذلك يعتبر الأبروسفارين هو الحجر الذى وضع فوق القبر ، واللفافة المثلثة هى الختم وأياً كان فهو المسيح القائم .

وفى أخر القداس يوزع القربان على الشعب وهو يسمى " أولوجيا " أى بركة ، وكى يوزع لابد أن يقطع ، أنت أيضاً لابد أن تقطع ، فقربان التقدمة له كرامة خاصة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 602
تاريخ التسجيل : 15/06/2009

طقس تقدمة الحمل Empty
مُساهمةموضوع: رد: طقس تقدمة الحمل   طقس تقدمة الحمل I_icon_minitimeالجمعة ديسمبر 17, 2010 3:04 pm

موضوع رائع ربنا يعوض تعب محبتك



صلي من اجلي



ادارة المنتدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://margergesfirst.ahlamontada.net
 
طقس تقدمة الحمل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
† منتدي الشهيد العظيم مارجرجس المرماح بني سويف † :: †† المنتدي الروحي †† :: † قسم الطقس †-
انتقل الى: